أخبارتابلت وتراكميةخاص ودولىسوشيال ميديا

“أمهات مصر”: غضب  أولياء أمور طلاب التراكمية بالمدارس الخاصة من توقيت إمتحان مايو علي التابلت

 أداء إمتحان أولي ثانوي بالمدارس الخاصة سيكون في الحر وقت الصيام

قالت عبير أحمد مؤسس اتحاد أمهات مصر للنهوض بالتعليم، إن هناك حالة من الإستياء والغضب بين أولياء أمور طلاب الصف الأول الثانوي بالمدارس الخاصة، بسبب توقيت إمتحان شهر مايو المقبل الذي سيؤدونه علي التابلت.

وأضافت عبير، في تصريحات صحفية، أن طلاب الصف الأول الثانوي بالمدارس الخاصة سيؤدوا الإمتحانات داخل المدارس الحكومية بداية من الواحدة ظهرأ، خلال شهر رمضان الكريم، وهو ما يؤدي إلي عدم تركيز الطلاب خلال آداء الإمتحان في ظل الحر الشديد مع الصيام، بالإضافة إلي آداء الإمتحانات الأخري في الأيام المتتالية ولا يوجد إجازات، معترضين علي توقيت الامتحان الواحدة ظهرأ.

وتفاعل أولياء الأمور علي صفحة اتحاد أمهات مصر للنهوض بالتعليم، في الفيس بوك، حيث قالت ولي أمر: “إزاي إمتحان أولى ثانوي يكون من الساعة واحدة بعد الظهر لطلبة المدارس الخاصة والأولاد حيكونوا صايمين في رمضان؟، وأين مبدأ المساواة وتكافؤ الفرص، إزاي حيبقى فيه أكثر من إمتحان، يعني إمتحان لطلبة المدارس الحكومية وإمتحان آخر لطلبة المدارس غير الحكومية، الكلام في البداية كان إمتحان واحد موحد علي مستوي الجمهورية؟”.

وأضاف ولي أمر أخري: “من حق كل طالب يمتحن في مدرسته سواء حكومي أو خاص، وكل الطلبه تمتحن الساعه ٩ الصبح، ده من حقهم وما يأخرش الخاص للساعه ١ على حساب اعصابهم وصحتهم، دول صايمين، والسؤال: المدارس الحكومية اشتغل فيها الشبكات، يبقى يأخر طلبة المدارس الخاصه ليه؟”، وتابعت أخري: “طلبة المدارس الحكومية يخلصوا الامتحان الساعة 10.30 الصبح ويروحوا يذاكروا طول اليوم المادة اللي بعدها، لكن احنا هنخلص الساعة 4 او 3.30 اليوم هيكون خلاص بيخلص، هنذاكر امتي؟ كمان المدرسة اللي هنمتحن فيها هتكون بعيدة جدا عن المدرسة بتاعتنا”.

واستكملت أخري: “المشكلة يا جماعة مش التوقيت، المشكلة الأكبر في اختلاف الامتحان بين المدارس الخاصة والحكومة وطريقة الامتحانات التعجيزية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock